شبكة زنادة نت

شبكة زنادة نت أخبار العالم من جميع المصادر www.zanadanet.com
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

>مشاركـة | 

 

 تفاصيل ضغوط سفيري أمريكا وفرنسا على «التموين».. حاولا الضغط على «المصيلحي» للتراجع عن قراره الأخير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مُساهمةموضوع: تفاصيل ضغوط سفيري أمريكا وفرنسا على «التموين».. حاولا الضغط على «المصيلحي» للتراجع عن قراره الأخير   الجمعة 5 يناير - 2:03

تفاصيل ضغوط سفيري أمريكا وفرنسا على «التموين».. حاولا الضغط على «المصيلحي» للتراجع عن قراره الأخير




الشرقاوى: قرار تدوين الأسعار سيعمل على تقويم الاعوجاج الذي جاء نتيجة الفوضى في الأسواق

خلال الفترة الماضية، لم تتوقف محاولات وزارة التموين والتجارة الداخلية، لوقف نزيف الأسعار، الوزارة عقدت العديد من الاجتماعات مع التجار والمنتجين والمستوردين، غير أن الاجتماعات تلك لم تزد الأمور إلا سوءًا، حتى صدر القرار رقم 330 الذي أصدره الدكتور على المصيلحى وزير التموين بتدوين الأسعار على المنتجات للمستهلك بداية من شهر يناير المقبل.

عاصفة رفض القرار، ومحاولة عرقلة عملية تطبيقه لم تتوقف عند حد الأطراف الداخلية، حيث كان ديوان عام الوزارة خلال الأيام القليلة الماضية على موعد بزيارة سفيرى الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا في القاهرة للقاء الدكتور على المصيلحى، لمناقشته في قرار “تدوين الأسعار”.

مصادر بوزارة التموين أكدت لـ”فيتو” أن أمريكا وفرنسا انتفضتا بسبب القرار، ويسعى كل طرف منهما لممارسة الضغوط على الوزير لإقناعه بالتراجع عن القرار.


 
ووفقا للمصادر فإن أمريكا تريد الحفاظ على مصالحها في جميع المنتجات التي تغزو السوق المصرى دون سقف للأرباح، مستخدمة مصطلحات من نوعية “قانون العرض والطلب” و”آليات السوق الحر” دون وضع ضوابط تحمى المستهلك المحلى من أية تجاوزات، مع الأخذ في الاعتبار أن أسعار المنتجات الأمريكية ارتفعت أسعارها مع التعويم لسعر الصرف، وهو ما يبرر انتفاضتها ضد القرار الذي يمثل تهديدا رئيسيا لمصالحها في مصر التي تعتبرها سوقا كبيرا ذا معدلات استهلاك كبيرة.

وفى تعقيبه على زيارة سفيرى واشنطن وباريس لـ”التموين”، قال جمال الشرقاوى، رئيس الشركة العامة لتجارة الجملة بوزارة التموين: بالطبع نحن نرفض التدخلات الفرنسية أو الأمريكية، كما أن وزير التموين لن يستجيب لهذه الضغوط التي تمثل عدوانا مرتبطا بـ”المساس بالسيادة الوطنية”، فالدولة من خلال مؤسساتها التنفيذية تتخذ قراراتها وفقا للصالح العام للمصريين، وليس خدمة لدول أخرى تضع مصلحتها فوق كل اعتبار، كما أن قرار “تدوين الأسعار” يمكن القول إنه سيعمل على تقويم الاعوجاج الذي ترتبت عليه الفوضى في الأسعار بالأسواق دون وضع آليات تحكمها، كما أن السلاسل التجارية ترتفع فيها أسعار المنتجات بدرجة تفوق مثيلاتها في غيرها من الأسواق لنفس المنتج.

في سياق متصل قال الخبير الاقتصادى الدكتور علاء رزق، رئيس المنتدى الإستراتيجى للتنمية والسلام: إن البعد السياسي لقرار وزير التموين ومحاولة فرنسا وأمريكا ممارسة الضغوط لإيقاف العمل به، يعتمد على عدد من المعايير كونه يتطلب تحديد هامش الربح، وبما أن الدولة غير قادرة على الإنتاج والتصنيع حتى القلم الرصاص الذي يتم استيراد مرة بجنيه وأخرى بأغلى من ذلك من الصين وإذا وضعنا تكلفة النقل والطاقة في الاعتبار فإن السوق يشهد عدم الاستقرار السعرى بما لا يمكن معه ضبط السوق غير المنضبط على استيعاب المنتجات لأن تسعير المنتجات يتطلب تكلفة وهى عملية صعبة في ظل وجود تكلفة غير مباشرة يصعب تحقيقها، كما يتم في جميع الأحوال تحمليها على المنتج بما يهدد الاستثمار.

وأوضح أن “زيارة السفير الفرنسى للتموين هي أقرب بدور الوسيط للتقريب مع أمريكا لأن الدور الفرنسى دائما ما يكون رحيما، في حين تسعى أمريكا إلى السيطرة ولا ترضى أي دولة أن تمس مصالحها، وهى تملك السيطرة على المؤسسات المالية الدولية من البنك الدولى وصندوق النقد مع أن مصر لها حصة مشاركة بهذه المؤسسات النقدية، فهى تريد أن تظل زعيمة للحرية الرأسمالية العالمية من خلال وجود اقتصاد عالمى واحد تحكمه آليات أمريكية، ولذا لا بدَّ من الإنتاج المحقق لإشباع المصريين والسيطرة على مركز التكلفة يتلوه السيطرة على مركز الأسعار، ونتيجة هذه الضغوط من الداخل والخارج ستتم مراجعة قرار المصيلحى بما يتطلب إجراء المحاسبة للمتسبب في ذلك لكونه يضر سمعة الاقتصاد المصرى أمام العالم.


المصدر:






شبكة زنادة نت شبكة مصرية zanadanet.com
.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تفاصيل ضغوط سفيري أمريكا وفرنسا على «التموين».. حاولا الضغط على «المصيلحي» للتراجع عن قراره الأخير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

شبكة زنادة نت  :: أخبار العالم :: أهم الأخبار-



Flag Counter
أنضم لمعجبينا في الفيس بوك ... شبكة زنادة نت

شبكة زنادة نت

check my pagerank


شبكة زنادة نت شبكة مصرية zanadanet.com
.
service@
zanadanet.com